في إطار سعيه لتحسين صورته، بدأ رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني (77 سنة ــ الصورة) الترويج لتبني مئات آلاف الكلاب والقطط الشاردة في البلاد، وفق ما ذكرت وسائل إعلام إيطالية. وأطلق برلوسكوني هذه المبادرة لدعم حزبه «فورتزا إيطاليا» (يمين وسط).


وخلال اتصال هاتفي بأحد نوادي داعميه «فورتزا سيلفيو»، استشهد الملياردير الإيطالي بالأم تيريزا قائلاً: «إذا أحببنا الحيوانات، كما يجب سنكون قريبين جداً من الرب»، مضيفاً إن عمليات التبني هذه ستساهم في أن «ينظر إلينا أكثر من 10 ملايين إيطالي يملكون كلاباً أو قططاً بحنان، ما سيساعد المعتدلين على التحوّل إلى قوة سياسية والحصول على الغالبية».