اعتبرت روسيا أن «الهجمات المتبادلة» بين «كتائب حزب الله» والقوات الأميركية المنتشرة في العراق «غير مقبولة»، في موازاة زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لموسكو.

وقالت وزارة الخارجية في بيان، إن «موسكو تنظر بقلق بالغ إلى تبادل الهجمات بين جماعة حزب الله (العسكرية ــــ السياسية) والقوات الأميركية على الأراضي العراقية».
وأضافت أن «هذه الإجراءات غير مقبولة وتؤدي إلى نتائج عكسية... نحث جميع الأطراف على الامتناع عن اتخاذ خطوات أخرى من شأنها زعزعة الاستقرار للحالة العسكرية والسياسية في العراق وسوريا والبلدان المجاورة».
واستقبل وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين في موسكو، حيث ناقشا وفق بيان وزارة الخارجية الرسمي عدداً من الملفات الثنائية، وأبرزها التعاون التجاري، إلى جانب مبادرات السلام والتهدئة في الخليج العربي، والملف السوري.