احتجاجاً على استمرار ملاحقة الزميل محمد زبيب (الصورة)، ورفضاً لمعاقبة كاشفي الفساد، تقام صباح اليوم وقفة تضامنية أمام قصر العدل في بيروت، فيما عبّر الداعون إليه عن ارتيابهم من بعض الإجراءات في مسار هذه الدعوى منذ بدايتها.


يترافق التحرّك مع مثول زبيب أمام القاضي المنفرد الجزائي في بيروت، ضياء مشيمش، في الدعوى المقامة ضدّه من قبل وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، على خلفية نشره على حسابه الفايسبوكي صورة شيك لأمر المشنوق مسحوب على «بنك المدينة» في أواخر عام 2002، بقيمة مليار و436 مليون و400 ألف ليرة.

«لا لملاحقة كاشفي الفساد: وقفة تضامنية مع الصحافي محمد زبيب»: اليوم ــ الساعة التاسعة صباحاً ــ أمام قصر العدل في بيروت