ما أكثرَ الشهداء!

ما أكثرَ الأبطالَ، والنادِبين, والضحايا.. الضحايا بلا غايةٍ ولا ضرورةْ!
ما أكثرَ الذين، بغيرِ حقّ، ما عادَ لهم وجودٌ في الحياةْ!
ومــا.. أَهونَ العَـدَمْ!
يا إلَـــه!
يا إلااااهُ، ما أكثرَ الموتَ في هذه الحديقة!
يوماً بعدَ يوم، ويوماً بعد يومْ:
الأرضُ تتحوّل إلى مقبرةٍ للحالمين..
والحياةُ توشكُ أنْ تصيرَ خاويةْ.
4/12/2017

ضاحيةُ الموتى
«منظر خَلَويّ في نهارٍ مُشمِس»
على سُطوحِ هذه المقابر
تَرعى خِرافُ ساكِنيها، وتَنعسُ كلابُهم.
هنا، في هذه الضاحيةِ السعيدةْ:
الموتُ لهُ قلب.
4/12/2017