يفتح متحف اللوفر أبوابه في أبوظبي في 11 تشرين الثاني (نوفمبر) وفق ما أعلنت وزيرة الثقافة الفرنسية فرنسواز نيسن في مؤتمر صحافي عقدته الاربعاء في العاصمة الاماراتية.


وسيكون المتحف الاول من نوعه في العالم العربي، والاول الذي يحمل اسم متحف اللوفر الاساسي في باريس. وهو ثمرة اتفاق وقع في 2007 بين حكومتي ابوظبي وفرنسا.
وقالت الوزيرة الفرنسية: «يسرني أن أعلن ان متحف اللوفر ابوظبي سيفتح ابوابه في تشرين الثاني/نوفمبر»، مضيفة «هذا ردنا المشترك في زمن تتعرض الثقافة للاستهداف».
وعبرت عن فخر بلادها للمساهمة في المتحف من خلال توظيف خبرتها في مجال إدارة المتاحف وإعارة المتحف أعمالا فنية من مجموعاتها الوطنية خلال العقود الثلاثة القادمة.
وصمم «متحف اللوفر أبوظبي» الذي يقع في وسط العاصمة الإماراتية، المهندس المعماري الفرنسي جان نوفيل الحائز جائزة «بريتكز» العالمية.
وقال وزير الثقافة الاماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان «كما أنّ اللوفر يشكل جوهرة تتوج باريس، فإن اللوفر أبوظبي سيتمتع بهذه الميزة ايضاً». يذكر هنا أنّ جدلاً كبيراً رافق هذا المشروع، خصوصاً لجهة الظروف المجحفة والقاسية التي اشتغل فيها العمّال.