قبل خمس سنوات، حطّ الفنان زياد الرحباني، ضيفاً على الدورة الخامسة من «مهرجان القاهرة الدولي لموسيقى الجاز»، في المحروسة. بعدها غاب عن أراضيها، بسبب ما صرّح به مراراً، من تأثير الأوضاع الإقتصادية والإنتاجية على قدرة إحياء حفلة في العاصمة المصرية. بعد هذه السنوات، قدم الفنان أخيراً حفلة ناجحة بكل المقاييس، في «قاعة المنارة» في القاهرة. وقتها، ظهر مع الإعلامية المصرية منى الشاذلي في برنامج «جملة مفيدة»، وكشف أسرار وكواليس أعماله الغنائية والموسيقية، وعزف مقطوعات شهيرة له. وغداً يتوقع أن يطل مع الشاذلي مجدداً، في برنامجها «معكم منى الشاذلي» على شاشة cbc. ضمن ديكور تحيطه الزينة وألوان الأعياد، يطل «ملك الساحة ع بياض»، في حلقة مسجلة مسبقاً، وكان منوياً بثها في ليلة «رأس السنة».


لكن برومو الحلقة، قطع الشك باليقين. في هذه الحلقة، وضمن حوار سلس، وعفوي اشتهرت به الإعلامية المصرية، سيتحدث الرحباني عن خفايا جديدة، لأعماله الخالدة، كما سيعزف مقطوعات موسيقية، مصحوباً بعدد من الموسيقيين. وطبعاً، لن تغيب السيدة فيروز عن هذا الحديث التلفزيوني. وقبل لقائه على شاشة cbc، كان صاحب «بالنسبة لبكرا شو؟»، حاضراً على شاشة «بي. بي. سي» عربي، ضمن برنامج «بتوقيت مصر»، الذي تناول فيه قضايا تتعلق بالموسيقى، وبالسياسة أيضاً.


«معكم منى الشاذلي» غداً عند الساعة 21:00 بتوقيت بيروت- على شاشة cbc .