أطلقت المقاومة الفلسطينية في غزة عدداً غير معروف من الصواريخ باتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة، اليوم، للمرة الأولى، منذ معركة «وحدة الساحات» قبل نحو 4 أشهر. ولم يتبنَّ أي فصيل إطلاق الصواريخ حتى اللحظة.


وفي وقت لاحق، أفادت قوات الاحتلال الإسرائيلي بأن «صاروخاً واحداً أطلق من غزة وتمّ تفعيل القبة الحديدية». وأضافت أن صافرات الإنذار انطلقت في ثلاثة تجمعات بالقرب من حدود غزة للتحذير من إطلاق محتمل لصواريخ.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن الصواريخ طاولت مستوطنة «العين الثالثة» بشكل أساسي ومستوطنتين أخريين ومحيطهما شرق خانيونس، كما قالت إن «إطلاق الصواريخ تم قرابة الساعة 9:00 مساءً، على غرار ما تقوم به حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة»، مضيفةً أن الأمر «مرتبط بما حدث في الضفة اليوم»، بالإشارة إلى أنها أتت رداً على اغتيال القيادي في «سرايا القدس» في كتيبة جنين، فاروق سلامة.