عاد لاعبو منتخب لبنان لكرة القدم الى التدريب بعد يوم راحة عقب المباراة الودية مع العراق، حيث تمرّن اللاعبون أمس على ملعب بيروت البلدي، قبل أن يلتحقوا بمعسكر داخلي ثالث، بدءاً من اليوم السبت ويستمر حتى مباراتهم الدولية الودية مع فلسطين عند الخامسة من بعد ظهر الاثنين على ملعب صيدا، وذلك في إطار الاستعداد للقاء كوريا الجنوبية الثلاثاء في 8 أيلول المقبل على الملعب عينه، ضمن التصفيات المزدوجة لكأسي العالم 2018 وآسيا 2019.


وأقيم التمرين في غياب اللاعبين المحترفين بعد سفر باسل جرادي ومحمود رمضان وعدنان حيدر ومحمد علي خان وعدم وصول اللاعبين الآخرين الذين سيصلون في غضون الأيام القليلة المقبلة، ويرتقب اكتمال عقدهم مع انطلاق المعسكر الداخلي الأخير الأربعاء المقبل.
وتلقى منتخب لبنان خبراً سيئاً من العاصمة النروجية أوسلو، إذ رفض اللاعب باسل جرادي الانضمام الى منتخب لبنان حالياً دون إغلاق الباب نهائياً، حيث أبلغ المسؤولين في المنتخب أنه لن يوقع على نقل أوراقه من الاتحاد الدانماركي الى اللبناني، وبالتالي فإن جرادي لن يكون موجوداً في لقاء كوريا.
كما أن اللاعب محمد رمضان أيضاً لن يكون موجوداً مع المنتخب في الوقت القريب، حيث يحتاج الى المزيد من الوقت والخبرة وخصوصاً أن عمره صغير فهو من مواليد عام 1995.
وسينسحب الغياب أيضاً على اللاعب سوني سعد الذي يظهر أن إصابته في القدم تحتاج الى وقت ولم تنفع معها العلاجات، وبالتالي سيغادر في اليومين المقبلين.
وعلى صعيد اللاعبين المحليين، يبدو أن لاعب النجمة خالد تكه جي قرر السير على خطى زميله عباس عطوي «أونيكا»، حيث حضر الى التمرين أمس وأبلغ المدير الفني رادولوفيتش رغبته في الاعتذار عن عدم الاستمرار مع المنتخب لسببين: ظروف عمله من جهة، وعدم حصوله على فرصة في المنتخب وهو بلغ من العمر 29 عاماً، وبالتالي يفضل ترك المنتخب، علماً بأن تكه جي حصل على أكثر من فرصة مع المنتخب، حيث شارك في ثلاث مباريات مع سوريا والأردن ولاوس ولم ينجح في إثبات نفسه.
المباراة الأخيرة يبدو أنها ستثير بلبلة في صفوف اللاعبين مع تململ عدد كبير منهم نتيجة عدم حصولهم على مكافأة بعد الفوز على لاوس. فقد أشار أكثر من لاعب الى أن الفوز على لاوس لم يكن سهلاً ولا يمكن التعاطي مع مبدأ المكافآت بحسب قوة الخصم. فالمكافآت تقدم نسبة إلى النتائج، بغض النظر عن الخصم، وبالتالي يتمنى اللاعبون أن يحصلوا على مكافآتهم كونها تشكّل لهم حافزاً قبل لقاء كوريا الجنوبية في المدى القريب، وبالنسبة إلى المستقبل حيث سيفكر اللاعب كثيراً قبل المشاركة في منتخب يعتبر طرفها متواضع المستوى.