يخوض ممثلا لبنان، العهد وطرابلس، مباراتين هامشيتين ضمن الجولة الأخيرة من الدور الأول لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم. فالعهد قد ضمن تأهله وتصدّره للمجموعة الأولى، في حين خرج طرابلس من منافسات المجموعة الثانية. ويلعب العهد مع الوحدات الأردني في عمّان عند الساعة 16.00 بتوقيت بيروت، في حين يلعب طرابلس مع مضيفه الاستقلال الطاجيكي عند الساعة 17.00.

وتحدث المدير الفني للعهد الألماني روبرت جاسبرت خلال المؤتمر الصحافي أمس عن المباراة، معتبراً أنه رغم التأهل والصدارة يسعى إلى مواصلة مشوار الانتصارات المتتالية التي حققها حتى الآن مع الفريق منذ توليه مسؤولياته، وقال "نملك 22 لاعباً بمستوى واحد، لا يوجد أي فارق بين الأساسيين والاحتياطيين، ولاحظتم مشاركة معظم اللاعبين في كل مباريات الدوري المحلي، وكذلك في المباريات الخمس التي خضناها في كأس الاتحاد الآسيوي".
وأضاف "ما حققناه في التصفيات الآسيوية لم يكن ضربة حظ، بل جاء نتيجة الجهد الكبير الذي قمنا به جميعاً. أداء الفريق يتحسن من مباراة إلى أخرى، وسنحافظ على الوتيرة التصاعدية لأدائنا".
من جهته، قال قائد الفريق عباس عطوي "أونيكا"، إن معنويات اللاعبين مرتفعة. "الجميع بقمة لياقتهم البدنية، لا فارق بين الأساسيين والاحتياطيين، تصدرنا للمجموعة لن يثنينا عن القتال لإحراز الفوز".
في المقابل، اعتبر مدرب "الوحدات" رائد عساف أن المباراة مع العهد" هي مصيرية، وتأتي بعد أيام قليلة من إحراز لقب الدوري الأردني، وأضاف: "الخسارة الكبيرة التي تلقيناها أمام الحد البحريني كانت موجعة جداً، سنعمل في مباراة الغد على تقديم عرض جيد يمحي هذه الخسارة. نسعى إلى الفوز، على أمل أن تأتي نتيجة مباراة ألتين أسير التركماني والحد البحريني لمصلحتنا لنرافق العهد إلى الدور الثاني".
أما قائد الفريق محمود شلباية، فقال: "صحيح أننا لم نحقق الفوز في آخر خمس مباريات خضناها محلياً وآسيوياً، إلا أننا نرى أنفسنا مؤهلين للفوز غداً لنستعيد ثقة جمهورنا بنا.
وسبق المؤتمر الاجتماع الفني برئاسة مراقب المباراة الفيليبيني ديفيد ديوابت، ومثل العهد المدرب باسم مرمر ومدير الفريق بالوكالة حسين عياش، إلى ممثلي الاتحاد الأردني والوحدات، حيث تم اعتماد ملابس الفريقين والإجراءات التنظيمية الخاصة بالمباراة.
وسيقود المباراة الصيني وانغ دي بمساعدة الكوريين الجنوبيين شوي مينيونغ وبارك وانغ دي، إلى الرابع العراقي زايد تامر، ويراقب الحكام الإماراتي صالح المروخي.