ضمن غولدن ستايت ووريرز بطاقته الى نهائي المنطقة الغربية إثر تقدّمه على بورتلاند ترايل بلايزرز 4-1 بعد فوزه بالمباراة الخامسة 125-121 في الدور الثاني من "بلاي أوف" دوري كرة السلة الأميركي الشمالي للمحترفين.

وهذا هو الموسم الثاني على التوالي الذي يتأهل فيه ووريرز إلى النهائي، وذلك للمرة الأولى منذ موسمي 1974-1975 و1975-1976، حيث يأمل أن لا يتكرر سيناريو منتصف السبعينات لأنه حينها توج باللقب عام 1975 ثم تنازل عنه في الموسم التالي بعد خسارته نهائي المنطقة الغربية أمام فينيكس صنز 3-4.
ويدين غولدن ستايت مرة أخرى بفوزه إلى كلاي طومسون وستيفن كوري، إذ تعملق الأول بتسجيله 33 نقطة، وأضاف الثاني 29 نقطة، بينها ثلاثية الحسم في آخر 24.9 ثانية من اللقاء.
ولم يكن بورتلاند خصماً سهلاً في المباراة، إذ قاتل بشراسة لإبقاء حظوظه بتأجيل الحسم والتأهل الى نهائي المنطقة للمرة الاولى منذ موسم 1999-2000 حين خسر أمام لوس أنجلس لايكرز (3-4)، لكنه خسر رغم جهود داميان ليلارد (28 نقطة) وسي دجاي ماكولوم (27 نقطة) وآلن غراب (20 نقطة).
بدوره، أصبح تورونتو رابتورز على بعد فوز واحد من تحقيق الإنجاز، وبلوغ نهائي المنطقة الشرقية للمرة الأولى في تاريخه، بعد تقدمه على ضيفه ميامي هيت 3-2 بالفوز عليه في المباراة الخامسة 99-91 بفضل جهود ديمار ديروزان وكايل لاوري.
وقدم ديروزان ولاوري أداءً مختلفاً تماماً عن المواجهة الرابعة التي خسرها فريقهما، حيث تألق الاول بتسجيله 34 نقطة، وأضاف الثاني 25 نقطة. وتسيد تورونتو المباراة، ولم يتأخر فيها، ليصل الفارق بينه وبين ضيفه حتى 20 نقطة في الشوط الأول والى 13 نقطة في بداية الربع الاخير، قبل أن يتقلّص الفارق إلى نقطة واحدة 87-88 في آخر 1.54 دقيقة بعد رميتين حرتين من دواين وايد.
ويلعب اليوم، أوكلاهوما سيتي ثاندر مع سان أنطونيو سبرز حيث يتقدم الاول 3-2.