كشف النجم الفرنسي فرانك ريبيري أن مسيرته مع بايرن ميونيخ الألماني التي تمتد منذ عام 2007 كادت أن تنتهي سريعاً بسبب سعي الكثير من الأندية إلى ضمه.


وقال ريبيري لمجلة "كيكر" الألمانية: "البقاء مع بايرن منذ 2007؟ هذا لا يصدق. في 2008 أو 2009 كل الأندية الكبيرة كانت تريد ضمي: يوفنتوس، إنتر ميلانو، ميلان، برشلونة، ريال مدريد، تشلسي، مانشستر يونايتد. بالتأكيد فكّرت بالرحيل، لكن يجب أن أشكر أولي هونيس وكارل - هاينز رومينيغيه، لقد تحدثا إليّ كثيراً".
وأضاف: "أنا هنا منذ عشر سنوات، فزت بكل شيء، عائلتي تعيش هنا بشكل جيد. أنا سعيد".
يذكر أن اللاعب البالغ 33 عاماً مدد عقده مع الفريق البافاري حتى حزيران 2018.
من جهة أخرى، أكد النجم الألماني مسعود أوزيل، لاعب وسط أرسنال، أنه يشعر بالراحة في ناديه الحالي، لكنه سيتخذ قريباً قراره بشأن تمديد عقده الذي ينتهي في ختام الموسم المقبل من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.
وقال الفرنسي أرسين فينغر، مدرب "الغانرز"، الأسبوع الماضي إن المفاوضات مع الثنائي أوزيل والتشيلياني أليكسيس سانشيز لتمديد التعاقد توقفت حتى نهاية الموسم الجاري.
وقال أوزيل لصحيفة "دي فيلت" الألمانية: "هل تعتقد بأن أرسين فينغر سيبلغ الصحافيين (بمستقبلي) قبل إبلاغي؟ أنا أعرفه بشكل مختلف".
وأضاف: "أرتبط بعقد حتى 2018 في لندن وأشعر براحة كبيرة جداً هناك. سنتحدث قريباً ثم نتخذ القرار".
وأقر أوزيل (28 عاماً) بتراجع أداء أرسنال، وقال إن فريقه يتمنى إنهاء الموسم الجاري بقوة، وأضاف: "بكل تأكيد، عانينا من وقت صعب في الفترة الأخيرة ولا نشعر بالرضى باحتلال المركز السادس. ورغم ذلك، لديّ ثقة بأننا سنعود سريعاً".