اجتمعت اندية الدرجة الاولى في مقر الاتحاد اللبناني لكرة القدم وقد حضر ممثلو جميع الاندية باستثناء ممثل نادي السلام زغرتا الذي اتصل معتذرا لعدم تمكنه من الحضور مؤيدا ما يصدر من قرارات تفيد كرة القدم اللبنانية.


حضر الإجتماع رئيس نادي الإخاء الأهلي عاليه علي عبد اللطيف ورئيس نادي الراسينغ جورج فرح وأمين صندوق النادي جورج حنا، ورئيس نادي النبي شيت أحمد الموسوي ورئيس نادي طرابلس غسان يكن وأمين سر النادي سليم ميقاتي، ورئيس نادي الإجتماعي عبد الله النابلسي ونائب رئيس نادي شباب الساحل وائل ضرغام، وأمين سر نادي العهد محمد عاصي وأمين سر نادي النجمة سعد الدين عيتاني وأمين سر نادي الصفاء هيثم شعبان وأمين سر نادي الأنصار اسماعيل محمود ومدير فريق التضامن صور غزوان بحر. وجاء الاجتماع الاستثنائي في ظل الاوضاع المتردية التي تمر بها كرة القدم اللبنانية من بعض الحالات الاستثنائية النافرة في كثير من المباريات التي تجري احداثها في الملاعب وفي كافة الدرجات. واكد المجتمعون استحالة الاستمرار بالوضع الراهن للعبة، واصفين الحالة بالمريض في العناية الفائقة . ودعوا الاتحاد كونه الاب والراعي للعبة الى تحمل مسؤوليته تجاه الاندية واللعبة والتشدد في تطبيق القوانين ولا سيما منها ما يتعلق في موضوع التحكيم وايجاد الحلول المناسبة والناجحة بالتشاور مع الاندية المعنية للنهوض باللعبة كون التساهل في تطبيق القوانين يؤدي الى تدمير ما تبقى من اللعبة.
وتم تكليف لجنة مصغرة من اعضائها للقاء رئيس الاتحاد للتباحث معه في الصرخة التي اطلقتها الاندية، وابقت الاندية على اجتمعاتها مفتوحة.