وقّع اللاعب اللبناني عبد الغني رمضان، الملقّب بـ «بودي»، عقد احتراف مع نادي مانشستر سيتي الإنكليزي لكرة القدم، لينضم إلى فريق الشباب ما دون الثامنة عشرة، ويصبح بذلك أوّل لبناني يلعب في الدوري الإنكليزي، الذي يضم أهم الأندية العريقة.

اللاعب رمضان، وهو من بلدة برجا في إقليم الخرّوب، من مواليد عام 1996، يعيش حاليّا في مدينة مانشستر، بعدما كانت عائلته قد غادرت لبنان إلى بلجيكا، حيث كان في عمر السنتين.

وقد بدأ مسيرته الكرويّة في سن مبكرة، حيث انضمّ إلى نادي «آشتون يونايتد» المغمور، وحقق نتائج إيجابيّة مع هذا الفريق.
أثارت مهاراته الفنيّة ومستواه الفنّي العالي إعجاب كشّافي نادي «مانشستر سيتي»، إلى أن قررت إدارة النادي الإنكليزي قبل فترة ضمّه إلى الفريق، وهو بالفعل يحقق نتائج إيجابيّة، قد تتيح له الانتقال فيما بعد إلى الفريق الأوّل.