دعا «الظاهرة» البرازيلي رونالدو سكان مدينة فورتاليزا عاصمة ولاية سيارا، التي سيلعب فيها المنتخب الألماني إحدى مبارياته في مونديال البرازيل، لصنع سحر يحول دون تخطي مهاجم «المانشافت»، ميروسلاف كلوزه، لرقمه القياسي كأفضل مسجل في تاريخ بطولة كأس العالم (15 هدفاً للأول مقابل 14 للثاني).


وقال أفضل لاعب في العالم سابقاً خلال زيارته المدينة لافتتاح المنطقة المخصّصة لمتابعة مباريات المونديال عبر شاشات عملاقة: «أودّ أن أطلب معروفاً، لأن ألمانيا ستلعب هنا: إذا استطعتم اصنعوا عملاً سيّئاً صغيراً لكلوزه، سيكون ذلك جيداً للغاية».
وفي ألمانيا، اختار قرّاء مجلة «كيكر» لوكاس بودولسكي ليكون بديلاً أساسياً لماركو رويس الذي انسحب من تشكيلة المنتخب بداعي الإصابة.
وأجرت «كيكر» استفتاء حول اللاعب الذي سيعوّض رويس من بين بودولسكي وأندريه شورله وماريو غوتزه وجوليان دراكسلر وكيفن غروسكرويتس، فحصل مهاجم أرسنال الإنكليزي على النسبة الأعلى من الأصوات بـ 47% مقابل 22% لكل من شورله وغوتزه.
وفي إيطاليا، رأى النجم السابق، سالفاتوري «توتو» سكيلاتشي، هداف مونديال 1990، أن مواطنه تشيرو إيموبيلي مرشح للسير على خطاه ليكون مفاجأة بلاده في نهائيات البرازيل.
ويعتقد مهاجم يوفنتوس وانتر ميلانو السابق أن هناك الكثير من أوجه التشابه بينه وبين إيموبيلي الذي أحرز ثلاثة أهداف في مباراة ودية انتهت بفوز بلاده على فلومينيسي البرازيلي 5-3.
وقال سكيلاتشي (49 عاماً) لصحيفة «كورييري ديللو سبورت»: «تتوافر الظروف المناسبة لإيموبيلي ليكون الورقة الرابحة للمدرب (تشيزاري) برانديللي. لقد شارك وأحرز العديد من الأهداف هذا الموسم ويمرّ بحالة من التألق، وهو يشعر بحماسة كبيرة كما كانت حالي في 1990». وأضاف: «هو يمتاز بالسرعة ولديه رؤية جيدة نحو المرمى، كذلك فإن الأضواء غير مسلّطة عليه».
من جهة أخرى، رأى مدرب المنتخب البرتغالي، باولو بينتو، أن إقامة كأس العالم في البرازيل تعطي فريقه أفضلية استثنائية يمكن أن تلهم اللاعبين لتحقيق الفوز.
ويتكلم البلدان اللغة عينها ويتمتعان بعلاقات اقتصادية وتاريخية وثقافية وثيقة تعود إلى عهد الإمبراطورية البرتغالية، وهو ـ بحسب بينتو ـ ما سيشكل عاملاً مساعداً لفريقه إلى حدٍّ بعيد. وقال مدرب البرتغال إن «وجودنا في البرازيل أمر جيد نظراً إلى الرابط القوي الذي يجمعنا بسكان نتشارك معهم اللغة»، وأضاف: «نأمل أن يشجعنا الجمهور البرازيلي، وهذا ما نتوقعه، إلا إذا واجهنا البرازيل بطبيعة الحال».




تعليق إضراب عمال المترو


اتّخذ عمال المترو في البرازيل قراراً بتعليق إضرابهم، مهدّدين في الوقت عينه بمعاودة التحرك الخميس تزامناً مع انطلاق كأس العالم إذا هُدِّدوا بالصرف. وأشار رئيس نقابة العاملين في المترو، ألتينو ميلو دوس برازيريس، إلى أن النقابة ستعقد جمعية عمومية «لتبحث في آخر المستجدات وفي عملية التفاوض مع السلطات، وتتخذ قراراً بناءً على ذلك في شأن معاودة الإضراب الخميس». وكانت شرطة ساو باولو قد أطلقت الغاز المسيّل للدموع الاثنين لتفريق نحو 150 محتجاً تظاهروا دعماً لإضراب عمال المترو الذي سبب فوضى مرورية عشية انطلاق المونديال. وأشعل المحتجون النيران في مستوعبات النفايات حاولوا استخدامها لإقفال شارع رئيسي في المركز التجاري البرازيلي، ما دفع الشرطة إلى إطلاق قنابل صوتية والغاز المسيّل للدموع لتفريقهم.