للمرة الاولى في تاريخه يعود الشانفيل بطل لبنان متوّجاً بلقب بطولة غرب آسيا، الذي ضمنه بعدما كان قد فاز على الكرخ العراقي 102-76 في ختام مبارياته اول من امس، وفوز بتروشيمي على الجيش السوري 101-74، في اليوم الاخير للبطولة أمس.

وتصدر الشانفيل الترتيب العام للبطولة التي اقيمت في مدينة دهوك العراقية متقدماً على بتروشيمي ومواطنه فولاذ ماهان، ليضمن بالتالي تمثيل لبنان في بطولة الاندية الآسيوية، التي ستقام في الاردن في ايلول المقبل. علماً ان بطل لبنان حقق خمسة انتصارات مقابل هزيمة واحدة في هذه البطولة الاقليمية.
محلياً، حرم بيبلوس ضيفه المتحد طرابلس من التأهل الى «الفاينال فور» بعدما عادل سلسلة مبارياتهما ضمن «الفاينال 8» 2-2 بفوزه عليه 96-92 (الارباع 20-24، 41-42، 74-57، 96-92)، في قاعة نادي بيبلوس في جبيل.
ويصعب التكهن بهوية المتأهل عن هذه السلسلة عند اقامة المباراة الرابعة والحاسمة بينهما غداً عند الساعة الرابعة بعد الظهر في قاعة الصفدي، وخصوصاً بعدما كان المتحد قد فاز على بيبلوس 87-80 في المباراة الاولى، قبل ان يعادل الفريق الجبيلي السلسلة في مرحلة اولى بفوزه 81-76، ثم يتأخر 1-2 بسقوطه الكبير في ثالثة مبارياتهما 81-96. علماً انهما تقاسما الفوز في لقاءاتهما الاربعة السابقة حيث فاز بيبلوس 84-81 ذهاباً و90-86 اياباً في الدوري المنتظم، ثم ردّ عليه المتحد في دور الثمانية بفوزه 81-67 ذهاباً و86-75 إياباً.
لكن فريقاً يضم الثنائي الاميركي جاي يونغبلاد ومايكل فرايزر لا يعرف الاستسلام، وهو بعدما تخلف في الربع الاول 20-24، والثاني 41-42، عاد ليفرض سيطرته منهياً الربع الثالث وهو متقدّم بفارق 17 نقطة 74-57، ليحسم الامور رغم محاولة الفريق الطرابلسي العودة الى اجواء اللقاء من دون ان ينجح في تقليص الفارق الى اكثر من 4 نقاط عند النهاية.
وكان يونغبلاد افضل مسجلي الفائز بـ31، وأضاف الكندي مايكل فرايزر 25 نقطة و12 متابعة وكلٌّ من طوم عمار وعلي بردى 12 نقطة. اما ناحية الخاسر فكان الأميركي إيريك شاتفيلد الافضل بـ20 نقطة، وأضاف باسل بوجي 19 نقطة، وبشير عموري 18 نقطة والفرنسي مارك سالييرز 16 نقطة.