فتح القضاء البلجيكي تحقيقاً في ما يتعلق بمعلومات عن اختلاسات مالية في الإتحاد البلجيكي لكرة القدم.

وذكرت النيابة العامة أن "عدة أشخاص جرى استجوابهم في هذه القضية"، التي تشرف عليها الشرطة القضائية، بحسب النيابة العامة التي رفضت إعطاء المزيد من التفاصيل "لمصلحة القضية".
وبحسب صحيفة "هيت لاتستي نيوز" فإن القضاء مهتم بعمل الإتحاد منذ أن كشفت عملية تدقيق وجود ترتيبات مالية مشكوك في صحتها في ما يخص أفراد الجهاز الفني لمنتخب بلجيكا وموظفين اتحاديين.