بدأ منتخب لبنان لكرة القدم تمارينه استعداداً للقاء الكويت بقيادة المدرب الإيطالي جوسيبي جيانيني، حيث اجتمع اللاعبون المتوافرون أمس على ملعب بيروت البلدي، في أول تمرين منذ معسكر قطر. وعاد الى التمارين للمرة الأولى منذ فترة طويلة المهاجم محمد غدار الذي استدعاه المدرب جيانيني لحاجته الى مهاجم. وسيكون غدار تحت مراقبة دقيقة لمعرفة مدى قدرته على تقديم شيء للمنتخب، خصوصاً أنه لم يخض مباريات منذ فترة طويلة. وسيتدرب غدار اليوم أيضاً مع المنتخب عند الساعة 17.30 على ملعب المدينة الرياضية، وسيشارك مع المنتخب في المباراة مع العراق الثلاثاء للوقوف على مستواه. وشارك أمس بعد غياب أيضاً المدافع الأنصاري محمد حمود وزميله المهاجم محمود كجك.

ووصل الى بيروت اللاعب محمد حيدر آتياً من السعودية، لكنه لم يشارك في تمرين أمس بسبب ارتباطه بحفل خطبته، على أن ينضم الى التمرين اليوم. وغاب عن التمرين اللاعب هيثم فاعور الموجود مع فريق النفط العراقي لإجراء الفحوص الطبية وتوقيع عقد معه. من جهة أخرى، تواصلت الاستعدادات لحشد أكبر عدد ممكن من الجمهور للقاء الكويت الثلاثاء المقبل في 15 الجاري على ملعب المدينة الرياضية، حيث شارف على الانتهاء الكليب الترويجي الذي سيبدأ عرضه على شاشات التلفزة بدءاً من الغد. وشارك فيه عدد من نجوم الفن كرولا شامية ونوال الزغبي وعاصي الحلاني وجورج خباز ونادين الراسي وعباس شاهين ورفيق علي أحمد، والنائبان علي بزي وعمار حوري، إضافة الى لاعبي المنتخب. وهناك كليبان الأول ترويجي للمباراة وآخر للاعبي المنتخب فقط.
عراقياً، وصلت بعثة منتخب العراق الى بيروت حيث خاض اللاعبون مباراة ودية مع منتخب اليمن أمس على ملعب بحمدون وانتهت عراقية 3 - 2، وتابعها المدرب جيانيني من على المدرجات. سجل للعراق أحمد راضي ومصطفى ناظم ويونس محمود، ولليمن تامر حنشي (ركلة جزاء) وعصام الورافي.
قاد المباراة طاقم حكام لبناني مؤلف من علي رضا بمعاونة ربيع عميرات وعدنان عبدالله والرابع حسين أبو يحيى.