بدأ بطل العالم الالماني سيباستيان فيتيل (ريد بُل رينو) حملته في الهند من حيث انهى سابقتها في اليابان، حيث تصدر التجارب الحرة لجائزة الهند الكبرى، المرحلة السادسة عشرة من بطولة العالم للفورمولا 1 على حلبة بوده. وسجل فيتيل 1.25.722 دقيقة متقدّماً على زميله الاوسترالي مارك ويبر الذي حل وصيفاً له في جائزة اليابان قبل اسبوعين. وتقدم ثنائي ريد بول على الفرنسي رومان غروجان (لوتوس رينو) والبريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس) والاسباني فرناندو الونسو الوحيد القادر «حسابياً» على ايقاف فيتيل من احراز اللقب. وسيحرز فيتيل لقب بطولة العالم للعام الرابع على التوالي بمجرد احرازه احد المراكز الخمسة الاولى غداً، وهو سينال 10 نقاط في حال حلوله في المركز الخامس، ما سيكون كافياً له للاحتفاظ باللقب، حتى ولو فاز الونسو بالمركز الاول في جميع السباقات المقبلة. وفي حال نال الونسو المركز الثالث (15 نقطة) في الهند، فان اللقب سيذهب مباشرة الى فيتيل حتى من دون ان يحرز اي نقطة، لانه لن يتمكن من اللحاق به في السباقات الثلاثة المقبلة.

وتنفس المنظمون الصعداء بعد تأجيل المحكمة العليا في الهند النظر في طلب الغاء السباق الى الاسبوع المقبل، اثر اعتراض لعدم دفع المنظمين ضرائب معينة في سباق الموسم الماضي. وكانت جائزة الهند الكبرى قد الغيت من روزنامة 2014، لكن يتوقع ان تعود عام 2015.
وقام مستثمرون من القطاع الخاص بتمويل بناء حلبة بوده بضواحي دلهي، لكن السباق يعاني لاستقطاب الجماهير. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الحكومة الهندية، التي لا تهتم بسباقات الفورمولا 1، تأمل في فرض ضرائب على مداخيل السائقين أثناء مشاركتهم في سباق الهند.
وذكر منظمون ان 40 الف تذكرة تم بيعها حتى الان من اصل 100 الف متفرج تتسع لهم الحلبة حيث اقيم السباق مرتين واحرز لقبه فيتيل على متن ريد بُل رينو.
وتقام التجارب الرسمية اليوم الساعة 11.30 صباحاً، والسباق غداً في التوقيت عينه.