لم يكد سائق الفورمولا 1، البولوني روبرت كوبيتسا، يتعافى من اصابة خطيرة تعرّض لها في العام الماضي، ليقع في مشكلة جديدة قد تسبّب انتكاسة لعودته مجدداً للسباقات تمثلت بإصابته بكسر في قدمه اليمنى نتيجة انزلاقه على الجليد قرب منزله في بييتراسانتا الايطالية (شمال توسكانا)، بحسب ما ذكر مصدر مقرب من السائق.

وذكر المصدر أن الانزلاق تسبب في فتح كسر في ساق كوبيتسا تعرض له خلال الحادث الخطير في رالي روندي دي اندورا، والذي حرمه من المشاركة مع فريقه لوتوس - رينو في منافسات الموسم الماضي بسبب الكسور العديدة التي اصيب بها، وخصوصاً في يده اليمنى وساقه اليسرى، كما أُصيب كوبيتسا حينها بكسر اقل خطورة في ساقه اليمنى التي سقط عليها أمس.
ولم يصدر اي بيان رسمي عن كوبيتسا او فريقه حول وضع السائق البولوني الذي تناقلت تقارير اعلامية اسمه أخيراً كمرشح للانضمام الى فيراري، الا ان الفريق الايطالي نفى صحة هذه الاخبار.