برونزية لمرجان في بطولة آسيا للكانوي سلالوم


ضمن سباق تصفيات آسيا المؤهلة لأولمبياد لندن 2012، شارك اللاعب ريتشارد مرجان في بطولة آسيا السابعة للكانوي سلالوم في مدينة Miyi. وبعد حلول مرجان ثالثاً في سباق نصف النهائي على مستوى الدول المشاركة، خلف الصين وكازاخستان، وتأهله الى الدور النهائي، أضاع اللاعب فرصة التأهل الى الألعاب الأولمبية بعد خطأ في تخطي أحد أبواب السباق، تاركاً المجال أمام منافسه الكازاخستاني، علماً أن اللبناني مرجان كان متفوقاً طيلة فترات السباق على اللاعب الكازاخستاني، لكنّ الخطأ الذي وقع فيه أعطى المركز المؤهل للألعاب الأولمبية للأخير. ومن بعدها جرت مسابقة أخرى على صعيد جميع المشاركين خارج نطاق التصفيات الأولمبية، وقد حاز مرجان خلالها الميدالية البرونزية.

بطولة الموتو كروس

نظّم النادي اللبناني للدراجات النارية المرحلة الرابعة والأخيرة من بطولة لبنان للموتو كروس لعام 2011 في الرملة البيضاء (بيروت) بحضور عدد كبير من هواة اللعبة. وفي ما يأتي النتائج: فئة 450 سم: 1-رفيق عيد، 2-جان بول خلاط، 3-حسن عثمان. فئة 250سم: 1- ادمون ساسين، 2- اسامة ايوبي،
3- احمد خواجه. أ تي في (ATV) (دفع رباعي): 1-محمد حسن، 2-محمد طرّاف، 3-عصام مسرح. أ تي في (ATV دفع ثنائي): 1-مصطفى الحسن، 2- بلال الحسن، 3-محمد مهتار. وفي الختام، وزّع رئيس النادي علي داغر وزياد قرانوح الكؤوس على الفائزين وسط أجواء احتفالية.

اللياقة البدنية في الأنطونية

بدعوة من الجامعة الأنطونية (بعبدا ــ الحدث) وبالتنسيق مع السفارة الفرنسية في لبنان، حاضر محضّر اللياقة البدنية، الفرنسي جيل كوكار، من جامعة كلود برنار الفرنسية (ليون 1)، في مقر الجامعة المضيفة، في اطار برنامج «الديبلوم الجامعي الأوروبي للتحضير البدني». ودامت المحاضرات النظرية والتطبيقية خمسة أيام، بمشاركة العديد من المحضّرين البدنيين في لبنان. وتندرج زيارة المسؤول الفرنسي ضمن مشروع التعاون بين الجامعة الأنطونية وعدد من الجامعات الأوروبية.
ويأتي البرنامج في ظل دعم السفارة الفرنسية في لبنان لهذا المشروع منذ عام 2004، وفي اطار سياسة تطوير كلية التربية البدنية في الجامعة الأنطونية، التي تستقطب الخبرات الأجنبية، وخاصة الأوروبية منها، على مدار السنة على أن يحصل التلاميذ في النهاية على «ديبلوم جامعي أوروبي في التحضير البدني».
وسبق للجامعة الأنطونية أن استضافت مدرب اللياقة البدنية لمنتخب ايطاليا في كرة القدم كلاوديو غودينيو في حزيران الفائت، حيث حاضر أمام عشرات من المدربين الذين حصلوا على شهادات في نهاية الدورة.