فتحت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم تحقيقاً بعد الحفل الذي نظمه لاعبو نادي برشلونة في منزل قائدهم الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي، لخرق محتمل لبروتوكول «كوفيد-19» الخاص بالدوري الإسباني. وقالت مصادر دخل الرابطة: «سنحقق في الأمر»، معتبرين أن هذا الحفل كان من الممكن أن يؤدي إلى «انتهاك محتمل لبروتوكولات كوفيد». واجتمع لاعبو برشلونة، بعضهم برفقة صديقاتهن، يوم الاثنين في منزل قائدهم ميسي، في حين يُمنع لقاء أكثر من ستة أشخاص في منازل خاصة في برشلونة.

وأوضحت وسائل الإعلام الكتالونية أن الهدف من الاجتماع كان تقوية الروابط قبل السباق النهائي على لقب الدوري والاحتفال بلقب كأس ملك إسبانيا الذي توّج به البلاوغرانا منتصف نيسان/ أبريل الماضي على حساب أتلتيك بلباو.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا