استشهد شخصان وأصيب آخرون عندما استهدفت طائرات «التحالف» السعودي بأربع غارات، موقع تصوير مسلسل في إحدى المزارع في محافظة الحديدة غرب اليمن، اليوم.

ونقلت «فرانس برس» عن مصدرين قولهما، إنّ الغارات وقعت في وقت كان يجري فيه تصوير أحد مشاهد المسلسل الرمضاني الذي تنتجه قناة «المسيرة». وأشارا إلى أنّ المزرعة في مديرية باجل كان يملكها الرئيس السابق، علي عبدالله صالح، الذي قتل في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وأنّ آليات عسكرية بينها دبابتان كانت منتشرة في الموقع وقت وقوع الغارات.
من جهته، قال مصور صحافي في موقع الغارات للوكالة الفرنسية، إنّ الشهيدين هما المدير المالي للمسلسل ومهندس الديكور.