أعلنت منظمة «أنقذوا الأطفال» الإنسانية (Save the Children)، اليوم، أن 85 ألف طفل دون سن الخامسة قد يكونون توفّوا بسبب الجوع والأمراض المرتبطة به، خلال ثلاث سنوات من النزاع في اليمن.

في تقرير نُشر، اليوم، أوضحت المنظمة أنها استعانت ببيانات للأمم المتحدة، لتقييم معدّلات الوفيات لدى الأطفال اليمنيين الذين تقل أعمارهم عن الخامسة ويعانون من سوء التغذية الحاد، وتحديداً في الفترة الممتدّة بين نيسان/أبريل 2015 وتشرين الأول/أكتوبر 2018.
بالنتيجة، تبيّن لدى المنظمة، التي تتخذ من بريطانيا مقراً لها، أن «84,700 طفل تقريباً كانوا يعانون من سوء التغذية الحاد الوخيم، قد يكونوا توفوا»، خلال تلك الفترة. وهو عدد يساوي، وفق «أنقذوا الأطفال»، مجموع من هم دون الخامسة في برمنغهام، ثاني أكبر المدن البريطانية.
ويأتي إعلان المنظمة بعد تحذير وجهته الأمم المتحدة، في الشهر الماضي، من أن نحو 14 مليون يمني باتوا على حافة المجاعة. وفي وقتٍ لاحق، وصفت الأمم المتحدة اليمن بـ«جحيم حي»، مطالبةً بوقف الحرب المتواصلة في هذا البلد الذي يشهد موت طفل كل عشر دقائق، و30 ألف طفل سنوياً.