هنري حاماتي: الهجرة من وإلى «مجدلون»

هنري حاماتي: الهجرة من وإلى «مجدلون»

تغطي الأوراق الصفراء جنبات الطرقات. كل ورقة صديق، كل ورقة رفيق. كل أبجدية، لم تستعر ثمارها من زمن العزلات، لأن زمن من يقع عن شجرة الخريف زمن لم تهجع فيه الأحلام، حين مسحت العيون الأراضي القريبة...

طوت حياتها كما يطوي قبضاي مطواته

طوت حياتها كما يطوي قبضاي مطواته

( إلى فرانكا خيلاء البرق)

«مهرجان لبنان الوطني للمسرح»: التقشّف سمة العروض

«مهرجان لبنان الوطني للمسرح»: التقشّف سمة العروض

حين ينصرف الناس، لا يبقى المسرح وحيداً. تلازمه السلاسة والقصص وأطياف الأبطال والدهشات المتروكة في فضاء الصالة. دارت أفكار «مهرجان لبنان الوطني للمسرح» عشرة أيام. الافتتاح يوم الثالث من الجاري، ثم...

أنطوان كرباج «آغا» المسرح اللبناني

أنطوان كرباج «آغا» المسرح اللبناني

يُعرف عن الثعابين تدويرها لمواقفها. هذا رجل لا علاقة له بالثعابين لأنّه لا يحلق ذقنه من أجل اجتماع ولا يطيلها من أجل آخر. لا يفرح أمام صورته على المرآة كما يفعل الكثير من العاملين في الفن والثقافة....

زياد أبو عبسي... الماركسي  الذي مات وحيداً كما عاش

زياد أبو عبسي... الماركسي الذي مات وحيداً كما عاش

لا أزال أنسى أن أشبع من الحزن. لا أزال وحيد هذا القرن، وحيد تحيطه الكتائب والفصائل والأسنان، لأنّ بلاداً تلتهم أولادها بجوع كبير وسائب، بلاد أسنان، لا تعترف بصواب ولا بحياة. لا تعترف إلا بالموت. موت...

مضى بعدما حكم عالماً واســعاً من المسرح

مضى بعدما حكم عالماً واســعاً من المسرح

صار سهلاً تقديم ما يظنه البشر أدلة بعد الغياب. هذا ما يظنه كثيرون. لا صحة لإستنتاج هذا حيث تضحي القواعد والشروط أكثر حضوراً، بعد الموت. لن يضحي جلال خوري (1934 ــ 2017) ضحية لقضية جماعة ولا مشاعاً....

عن قتل تلفزيون لبنان: الإنقاذ عبر تحريره من  ذكرياته لا من ذاكرته

عن قتل تلفزيون لبنان: الإنقاذ عبر تحريره من ذكرياته لا من ذاكرته

لا يتعلق الأمر إلا بألعاب الإرباك. إرباك عاشه ويعيشه الشعب اللبناني والعاملون في تلفريون لبنان، منذ عشرات السنوات. مات التلفزيون. ثمة من قتل التلفزيون. ثمة من اعتمد نظرية فرويد، بعلاقته بالتلفزيون....

«التراث المشرقي المشترك» جسراً إلى الوحدة والمواطنة

لا وحي هنا. هنا الوقائع في مؤتمر يعقد غداً في «قصر الأونيسكو». مؤتمر يحتفي بصدور سلسلة «التراث المشرقي المشترك» على قاعدة الوحدة والحافز على الحداثة والتجدد. تراكم الموروث في الأديان، بما يتفق مع...

المسرح علة وجودها الأول: ذلك الجسد الهادر

المسرح علة وجودها الأول: ذلك الجسد الهادر

لم تلعب رجاء بن عمار على أريكة. امرأة كقلم رصاص، يدور بمبراة. كلما دار، ترَّوس. كلما دار قصر عمره. واحدة من أفراد الجنس الهالك... المسرحيون. لم أرها في المرة الأولى، على خشبة المسرح. وجدت شجرة مشتهاة...

كميل سلامة: مسامرات حميمة تسرقنا من الحرب

كميل سلامة: مسامرات حميمة تسرقنا من الحرب

لا يضع كميل سلامة كاميرا. غير أنه يسلط عين الكاميرا من خلال فتحة قفل الباب، وكل الفتحات الأخرى. ذلك أن الكاميرا تقلص الأبعاد، حين تضخم الشخصيات. سلامة صاحب رأي. لا يطوّر الرأي، إلا من خلال إبراز...