تعرضت قاعدة «فكتوريا» في مطار بغداد، والتي تضم عسكريين أميركيين، لهجوم صاروخي حسب ما أفاد مصدر أمني وكالة «فرانس برس».


وجاء هذا الهجوم بعد أقلّ من ساعة من قصف قاعدة «بلد» الجوية بخمسة صواريخ كاتيوشا.

وكانت خلية «الإعلام الأمني» التابعة لرئاسة الحكومة العراقية قد أكدت سقوط ثلاثة صواريخ على قاعدة «بلد» التي تضم متعاقدين أميركيين «دون وقوع خسائر بشرية أو مادية».

وسبق أن تعرضت هذه القاعدة لهجوم قبل نحو شهر، بأربعة صواريخ كاتيوشا دون أن تسفر عن سقوط «ضحايا».