إحراجات كسروانية


لم يُشارك المرشحان، النائب السابق منصور البون، ورئيس المؤسسة المارونية للانتشار نعمة افرام، في إطلاق البرنامج الانتخابي للعميد المتقاعد شامل روكز. وبحسب معلومات «الأخبار»، فقد طُلب من افرام عدم المشاركة منعاً لاستفزاز رئيس اتحاد بلديات كسروان ــ الفتوح جوان حبيش، الذي كان في الوقت نفسه يجتمع مع الرئيس ميشال عون، في محاولةٍ لعقد مُصالحة بينهما.
إلا أنّ جُلّ ما تمكّن عون من تحقيقه، هو التمنّي على حبيش عدم تقديم شقيقه يوسف حبيش ترشّحه إلى الانتخابات، من دون أن يُقنعه بدعم لائحة العهد. وقد قرّر حبيش السفر مدّة شهرين، ليعود في 6 أيار المقبل، تاركاً أمر إدارة البلدية لنائبه روجيه عضيمي.

زياد مكاري احتياطي استراتيجي

طلب تيار المردة من المُهندس زياد مكاري التقدّم بطلب ترشّحه إلى الانتخابات النيابية عن قضاء زغرتا، وقد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمكاري مع المُرشح طوني سليمان فرنجية. وقد لجأ «المردة» إلى هذه الخطوة، كـ«احتياط»، إذا قرّر النائب سليم كرم الانسحاب من السباق الانتخابي أو تغيير تحالفاته.

اتفاق اشتراكي كتائبي في عاليه!

أكد قيادي كتائبي في عاليه أن الاتفاق بين حزبي الكتائب والتقدمي الاشتراكي في عاليه بات شبه منجز، على قاعدة الدعم الجنبلاطي للمرشح الكتائبي النائب فادي الهبر عن المقعد الأرثوذوكسي. ويأتي هذا الاتفاق تحت عنوان حماية مصالحة الجبل.

فصل القومي عيد مطر

أصدر عميد الداخلية في الحزب السوري القومي الاجتماعي، حافظ الأحمدية، قراراً بفصل الأمين في الحزب القومي عيد مطر، من الحزب لمدة ثلاثة أشهر، لترشحه للانتخابات عن المقعد الكاثوليكي في البقاع الشمالي، مخالفاً القرار الحزبي. ورُفع قرار الفصل إلى المحكمة الحزبية، معطوفاً على مادة تنص على مقاطعة مطر «حزبياً وحياتياً».

جيلبيرت تنضم إلى الخازن وسعيد

حسمت النائبة جيلبيرت زوين خيارها بالانضمام إلى اللائحة التي تضم النائبين السابقين فريد هيكل الخازن وفارس سعيد وحزب الكتائب، بعد أن كان حزب الله قد عرض عليها التحالف. وعلمت «الأخبار» أنّ ضغوطاً داخلية وخارجية تُمارس على عدد من المرشحين في كسروان لعدم قبول الترشح إلى جانب حزب الله.