تحت شعار «من أجل الحرّية والمساواة»، أعلنت إدارة «مسرح إسطنبولي» و«جمعية تيرو للفنون» عن إقامة الدورة الثانية من «مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة» بين 21 و24 آذار (مارس) الحالي في «المسرح الوطني اللبناني» في مدينة صور (جنوب لبنان). يحتضن الحدث عروضاً مسرحية محلية وعربية وأجنبية، تتنافس ضمن المسابقة الرسمية على جائزة «أفضل ممثلة»، و«أفضل نص»، و«أفضل سينوغرافيا»، و«أفضل إخراج»، و«أفضل عمل متكامل»، وجائزة خاصة بلجنة التحكيم. يأتي المهرجان احتفاءً بـ«تاء التأنيث ونون النسوة، وفي إطار إظهار قوّتها في لغة الضاد مسرحياً وفنياً، حاملاً تحية إلى المرأة اللبنانية ونضالها في مختلف الميادين عبر هاشتاغ #الثورة_أنثى، بالتزامن مع «يوم المرأة العالمي» و«عيد الأم»...»، وفق القائمين عليه.

في هذا السياق، أكد مؤسّس «المسرح الوطني اللبناني»، الممثل والمخرج قاسم إسطنبولي، أنّ الهدف من هذه التظاهرة هو «تسليط الضوء على قضية المرأة في العالم بمشاركة عروض مسرحية قادمة من مختلف الثقافات وبمواضيع تعالج معاناة المرأة، من القمع والاحتلال والقوانين والظروف الاجتماعية والسياسية في ظل هيمنة المجتمع الذكوري ونضال النساء في العالم، من أجل الوصول الى الحرّية والمساواة والعدالة الاجتماعية».

* مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة: بين 21 و24 آذار ــ «المسرح الوطني اللبناني» (صور ــ جنوب لبنان). للاستعلام: 81/870124