أكّد ولي عهد الأردن السابق، الأمير حمزة بن الحسين، في تسجيل صوتي تناقله الأردنيون اليوم عبر «تويتر»، أنه لن يلتزم بالأوامر، بعدما اتُّهم بزعزعة أمن الأردن واستقراره.


وقال الأمير في التسجيل، الذي يتحدث فيه عبر الهاتف: «بالتأكيد لن ألتزم عندما يقال لي ممنوع أن أخرج وممنوع أن أغرّد وممنوع أن أتواصل مع الناس، وفقط مسموح لك أن ترى العائلة».

وكان رئيس أركان الجيش اللواء يوسف الحنيطي، توجّه السبت إلى منزل الأمير حمزة، طالباً منه «التوقف عن تحركات ونشاطات توظَّف لاستهداف أمن الأردن واستقراره».

وأكّد الأمير في التسجيل الصوتي: «أنا لن أتحرّك لأنّي لا أريد أن أصعّد الآن، لكن أنا بالتأكيد لن ألتزم»، موضحاً: «أن يأتي رئيس أركان، ويقول لي هذا الكلام، هذا غير مقبول بأي شكل من الأشكال. حالياً أنتظر الفرج لنرى ماذا سيحصل».

وكان الأمير قال في مقطع فيديو سابق، إنه «قيد الإقامة الجبرية»، مؤكداً أنه لم يكن جزءاً من أي مؤامرة أو منظمة تحصل على تمويل خارجي، لكنه انتقد «انهيار منظومة الحوكمة والفساد وعدم الكفاءة في إدارة البلاد ومنع انتقاد السلطات».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا