نقل موقع «أكسيوس» الأميركي، عن مسؤول إسرائيلي سابق، لم يُسمّه، قوله إن رئيس حكومة العدو الإسرائيلي، نفتالي بينيت، زار الأردن سرّاً، الأسبوع الماضي، والتقى الملك عبد الله الثاني، في قصره في عمّان.


ووفق المسؤول الإسرائيلي، اتّفق بينيت مع ملك الأردن على «طيّ الصفحة واستئناف الحوار الطبيعي».

وكان هذا أول لقاء بين الملك ورئيس وزراء إسرائيلي، منذ أكثر من 5 سنوات. ووفق «أكسيوس»، يَرمي بينيت من الزيارة إلى إعادة ضبط العلاقة بين الجانبين، بعد تردّيها خلال فترة حكم رئيس الوزراء السابق، بنيامين نتنياهو.